মৃত ব্যক্তি কি জিয়ারতকারীর সালাম শুনতে পায়? পরিচিতজনকে চিনতে পারে?

প্রশ্ন –

আমি এহইয়াউ উলুমিদ্দিনের ৫ খন্ডে এক জায়গায় পড়েছি যে। কেউ কবর জিয়ারতে গেলে মৃত ব্যক্তি তার জিয়ারতে অবগত হয়। এবং আরো বলা হয়েছে শুক্রবারের ফযীলতের কারণে মৃত ব্যক্তি অবগত হয় যে আমরা জিয়ারত করি।

এখন আমার প্রশ্ন হল ১. মৃতরা কি আসলেই আমাদের জিয়ারত টের পায়? ২. তারা কি আমাদের চিনতে পারে?

 

উত্তর

 

সাহাবা যুগ থেকেই বিষয়টি মতভেদপূর্ণ। তবে মুহাক্কিকীনদের মতে মৃত জিয়ারতকারীর কথা শুনতে পায় এবং তার পরিচিতজনকে চিনতেও পারে।

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «مَا مِنْ رَجُلٍ يَمُرُّ بِقَبْرِ رَجُلٍ كَانَ يَعْرِفُهُ فِي الدُّنْيَا، فَيُسَلِّمُ عَلَيْهِ إِلَّا عَرَفَهُ وَرَدَّ عَلَيْهِ» (الفوائد لتمام بن محمد البجلى الرازى، رقم-139)

وقالابن القيم الأحاديث والآثار تدل على أن الزائر متى جاء علم به المزور وسمع سلامه وأنس به ورد عليه وهذ عام في حق الشهداء وغيرهم وأنه لا توقيت في ذلك قال وهو أصح من أثر الضحاك الدال على التوقيت (حاشية الطحطاوى على مراقى الفلاح-620)

قال ابن عبد البر: ثبت عن النبی انه قال مامن مسلم يمر علی قبر اخيه کان يعرفه فی الدنيا فيسلم عليه الا رد ﷲ عليه روحه حتی يرد عليه السلام فهذا نص انه يعرفه بعينه ويرد عليه السلام ۔ (كتاب الروح لابن القيم-10)

“حدثنا عبد الرزاق حدثنا سفيان عمن سمع أنس بن مالك يقول قال النبي صلى الله عليه وسلم إن أعمالكم تعرض على أقاربكم وعشائركم من الأموات فإن كان خيرا استبشروا به وإن كان غير ذلك قالوا: اللهم لا تمتهم حتى تهديهم كما هديتنا.” (مسند الإمام أحمد بن حنبل، ج: 20، صفحه: 114، برقم: 12683، ط: مؤسسة الرسالة)

“أخرج إبن أبي الدنيا في كتاب القبور عن عائشة رضي الله عنها قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما من رجل يزور قبر أخيه ويجلس عنده إلا إستأنس ورد عليه حتى يقوم. وأخرج أيضا والبيهقي في الشعب عن أبي هريرة رضي الله عنه قال إذا مر الرجل بقبر يعرفه فسلم عليه رد عليه السلام وعرفه وإذا مر بقبر لا يعرفه فسلم عليه رد عليه السلام. وأخرج إبن عبد البر في الإستذكار والتمهيد عن إبن عباس رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما من أحد يمر بقبر أخيه المؤمن كان يعرفه في الدنيا فيسلم عليه إلا عرفه ورد عليه السلام صححه عبد الحق. وأخرج إبن أبي الدنيا في القبور والصابوني في المائتين عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ما من عبد يمر على قبر رجل يعرفه في الدنيا فيسلم عليه إلا عرفه ورد عليه السلام.” (شرح الصدور بشرح حال الموتى والقبور لليسيوطى، باب زيارة القبور وعلم الموتى بزوارهم ورؤيتهم لهم، ص: 201، ط: دار المعرفة – لبنان)

ফতওয়া প্রদানে
লুৎফুর রহমান ফরায়েজী

Leave a Reply

Your email address will not be published.

%d bloggers like this: